سمر سلام 2017| من حسم المواجهة الرباعية في سمر سلام وخرج بلقب WWE العالمي؟ (تقرير)

سمر سلام 2017| من حسم المواجهة الرباعية في سمر سلام وخرج بلقب WWE العالمي؟ (تقرير)

الكاتب Yousef Abuseifin بتاريخ 21 أغسطس,2017


انطلقت المواجهة النارية المرتقبة بصورة نارية عندما قرّرّ كل مصارع الهجوم على ألد أعدائه من بين الآخرين، حيث اشتبك برون سترومان مع رومان رينز وساموا جو مع بروك ليسنر، وبعد نجاح ليسنر ورينز بالتخلّص من خصمه التفت كلاهما للآخر وطلب الأول من خصمه العودة إلى الحلبة لمواجهة، وذاق رينز طعم مدينة السوبلكس بعد دخوله.

حاول ساموا استغلال الموقف لكنّ بروك ليسنر أطاح به قبل أن يعود سترومان إلى الحلبة هو الآخر مما أشعل الجماهير التي ترغب بمواجهة خاصة بينهما، لكن رينز وجو أفسدا اللحظة مؤقتا قبل أن يتم التخلص منهما خارج الحلبة، لينجح الوحش سترومان بالسيطرة على الوحش البشري وطرده دفعه خارجا، ثم حاول رومان استغلال الموقف وضرب سترومان لكنّه فشل بذلك أيضا.

اشتعلت المعارك بجانب الحلبة بشكل كبير وتمكن سترومان من إشعال المدرجات مجددا عندما حطّم إحدى طاولات المعلقين ببروك ليسنر الذي ذاق قبلها طعم ضربة سبير عنيفة من رومان رينز، وفرض برون سترومان نفسه كوحش كاسر عندما ضرب عصفورين بحجر واحد من خلال ضربة بأحد كراسي المعلقين وجهه نحو ساموا جو ورينز أثناء عراكهما بجانب الحلبة.

ولم يكتفي برون سترومان بكل ما فعله سابقا وقام بتحطيم بروك ليسنر فوق طاولة أخرى للمعلقين، وأتبعها بقلب طاولة أخرى فوق جسده المحطّم، واحتاج الوحش البشري بعدها لمساعدة طبية ودخل طاقم كبير من المستفين قاموا بنقله لخلف الكواليس لتلقي العلاج والإسعافات اللازمة، ثم استمتع سترومان بتعذيب جو ورينز بالدرج الحديدي الذي انتزعه من جانب الحلبة.

لكنّ رومان رينز نجح بترويضه وبالطريقة ذاتها مستخدما الدرج المعدني للإطاحة به وطرده خارج الحلبة، وهو ما تسبب بنزل بعض الدماء من رأسه، حاول ساموا استغلال الموقف هو الآخر وعاد للحلبة لكنّه تعرّض لضربات قوية في بداية الأمر قبل تنفيذ حركة الخنق الشهيرة، ثم تعرّض كلاهما لضربة شوك سلام من الوحش سترومان الذي فشل بتثبيت رينز.

فوجئ برون سترومان الذي فرض سيطرته الكاملة على الحلبة بعودة الوحش بروك ليسنر إلى الصالة رغم الألم الذي كان ينهك جسده، ونجح ليسنر بإسقاطه فوق أرض الحلبة وتوجيه الكثير من اللكمات العنيفة لوجهه، ثم التفت بروك لرومان رينز وساموا جو قبل عودة برون مرّة أخرى للهجوم عليه، وكاد بروك أن يحسم الموقف بشكل مباغت عندما نفذ حركة الكيمورا على ذراع خصمه لولا تدخل رومان الذي هاجمه.

تبادل جميع النجوم الضربات القوية والعنيفة واحدا للآخر وكان رينز هو الآخر قريبا من حسم المواجهة بعد ضربة سبير لبروك ليسنر، ثم كانت محاولة أخرى لبرون سترومان الذي كاد ان يثبت ساموا جو قبل أن يقوم ليسنر بسحب الحكم من الحلبة في اللحظة الأخيرة، وتواصلت الضربات القاضية بين المصارعين مما أشعل المنافسة بينهم جميعا.

وفي نهاية المطاف وجد الوحش بروك ليسنر نفسه وحيدا في الحلبة مع خصمه القديم رومان رينز الذي نجح بتوجيه ضربات سوبرمان متتالية أنهكت الوحش بصورة كبيرة، لكنّ خبرة ليسنر كان لها فضل كبير في حسم المواجهة له بعدما تجنّب ضربة سبير من رينز وحوّلها لضربة F5 كانت كفيلة بتثبيته وضمان حفاظه على لقب WWE العالمي.