تقرير أحداث ونتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 17.01.2017 الكامل والحصري

تقرير أحداث ونتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 17.01.2017 الكامل والحصري

الكاتب Yousef Abuseifin بتاريخ 17 يناير,2017


تقرير أحداث ونتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 17.01.2017 الكامل والحصري

[highlight color=”yellow”]نتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 17.01.2017 وتقرير الأحداث بالتفصيل[/highlight]

بدأ البث التلفزيوني بتعزية من WWE وصورة استذكرت بها الراحل الأسطوري جيمي “سوبر فلاي” سنوكا، وبمشاهد أخرى لمؤسس حركة الحرية والمساواة بين البيض والسود في الولايات المتحدة مارتن لوثر كينغ، وتم استعراض لقطات مطولة من نشاطاته الكثيرة وتوقعاته بأن يحتل الأفارقة الأمريكيين أماكن مرموقة في المستقبل.

افتتح بعد ذلك النجم رومان رينز أحداث عرض الرو بدخوله إلى الصالة وسط هتافات صاخبة للغاية بين مشجع وكاره، وأعيدت لقطات من مواجهة الأسبوع الماضي التي تمكن خلالها كريس جيريكو وكيفين أوينز من انتزاع حزام بطولة الولايات المتحدة منه، واستمرت الهتافات الصاخبة وتم تذكير الجماهير بالمواجهة الكبرى على لقب WWE العالمي بينه وبين أوينز والتي سيعلق أثناءها جيريكو فوق الحلبة.

بدأ رومان رينز حديثه قائلا إنه لا يستطيع التذمر بسبب خسارته لأنه كان أحد أفراد فريق الدرع ذا شيلد السابق ويعرف معنى أن يواجهة المصارع أكثر من طرف واحد، وقال إن كيفين أوينز يحتمي الآن بكريس جيريكو لكنه في رويال رامبل سيكون معلقا فوق الحلبة، لذلك فإن أوينز لن يتمكن من التفوق عليه واحدا لواحد في الحلبة، ولا يوجد أي مصارع في العالم بإمكانه التفوق عليه بشكل فردي هذه الأيام.

أضاف رينز أنه سينتزع اللقب الكبير وسيتوجه للحدث الرئيسي في عرض ومهرجان الأحلام الرسلمينيا 33 للدفاع عنه، قاطع مدير الأعمال الأسطوري بول هيمان حديث رومان رينز ودخل إلى الحلبة متحدثا عن نفسه وأكد تواجد مصارعه الوحش بروك ليسنر في هذا العرض، لكن الجماهير أخذت تهتف للأسطورة جولدبيرغ قبل أن يتابع هيمان حديثه حول ما سيفعله ليسنر في المعركة الملكية.

انضم كريس جيريكو وكيفين أوينز للحوار مما دفع بول هيمان للانسحاب من الحلبة والوقوف أسفلها، وبدأ الأول بالحديث عن فوزه أو صديقه بالمعركة الملكية وأنهما سيواجهان بعضهما البعض في الرسلمينيا وبغض النظر عن الفائز فإنهما سيحافظان على لقب WWE العالمي والولايات المتحدة، بدوره أكد أوينز أنه صاحب الرقم القياسي في مدة حمل الحزام وسيحافظ على ذلك وسيستمر حتى بعد الرسلمينيا 33.

قاطع النجم سيث رولينز الحوار ودخل قائلا إن الحديث عن الحدث الرئيسي للرسلمينيا 33 أمر غير مقبول على الإطلاق دون تواجده معهم وسط الحلبة، وأخذ يحذر بول هيمان بأن يخبر موكله حول احتمال حدوث أي شيء في المعركة الملكية في رويال رامبل، تبع ذلك دخول الوحش برون سترومان الذي وقف وجها لوجه أمام رومان رينز.

دوّت موسيقى الوحش بروك ليسنر ودخل مقتربا من الحلبة هو الاخر قبل أن يظهر سامي زين بصورة مفاجئة مهاجما غريمه برون سترومان، وهو ما تسبب بعراك كبير في الحلبة استغله ليسنر للسيطرة عليها بضرب كل من تواجد أمامه، أراد سترومان مهاجمة بروك لكنه قرّر الانسحاب في النهاية، مما أتاح لرينز فرصة مهاجمته من بلكمة قوية، لكن ليسنر عاد للسيطرة على الأمور من جديد وانتهى المشهد على سيطرته وانسحاب الاخرين.

النزال الأول
فريق إنزو أموري وبيج كاس -يهزم- فريق روسيف وجيندر مهال

قدّم الفريقان مواجهة مميزة للغاية نالت استحسان الجماهير وتمكن إنزو أموري وبيغ كاس من حسمها من خلال تثبيت جيندر مهال بعد عزله عن شريكه روسيف، انضم النجم الكبير أوستن أيريز والشاب جاك غالغهير لطاقم المعلقين من أجل الحديث حول مواجهة قسم الكروزويت التالية.

النزال الثاني
أريا ديفار -يهزم- لينسي دورادو

أعيدت لقطات من ظهور الأسطورة أندرتيكر في عرض الرو الماضي وإعلانه المشاركة في المعركة الملكية الخاصة بعرض رويال رامبل 2017، وتحدث فريق المذيعين بعد ذلك عن بطولة WWE للمملكة المتحدة وشهدت نجاحا جماهيريها كبيرا، وعرضت لقطات من فوز المصارع تايلر بيت باللقب وتتويجه من قبل تربل اتش.

تحدث المذيع مايكل كول بعد ذلك عن الهجوم العنيف الذي نفذته نايا جاكس على منافستها ساشا بانكس قبل انطلاق عرض الرو، وعرض مشهدا تم تسجيله لذلك الهجوم، حيث ظهرت بانكس تتدرب في الحلبة قبل أن تقوم جاكس بمباغتتها والتركيز على ركبتها اليسرى المصابة سابقا.

النزال الثالث: بطولة WWE للزوجي
فريق لوك غالوز وكارل أندرسون -يهزم- فريق شيمس وسيزارو

حافظ شيمس وسيزارو على لقب الزوجي رغم خسارتهما للمواجهة، وذلك بعد قرار من الحكم بخسارتهما بعدم الأهلية بسبب هجوم شيمس عليه، حيث تعرّض الحكم للكمة غير مقصودة أفقدته الوعي لبعض الوقت، وتمكن كارل أندرسون من تثبيت سيزارو بتواجد حكم اخر، لكن الرئيسي عاد وألغى النتيجة وأعلن عن حفاظ البطلين على لقبهما. عُرض بعد ذلك فيديو خاص بالأسطورة الراحل جيمي سنوكا الذي توفي أول أمس.

ظهر النجم سامي زين يتحدث لسيث رولينز ورومان رينز حول المواجهة التي ستجمعه بهما ضد فريق كريس جيريكو وكيفين أوينز وبرون سترومان، وأخذ زين يتحدث عن الطريقة التي يجب أن يواجهوا بها خصومهم وأخذ يركز حديثه على الوحش الضخم سترومان، لكن رولينز ورينز لم يتفاعلا معه رغم حماسه الشديد وطلبا منه أن يهدأ قبل مغادرتهما للغرفة.

النزال الرابع
ريتش سوان -ضد- توني نيس

لم تنطلق المواجهة بسبب تدخل النجم المتألق نيفيل ومهاجمته لخصمه بطل الكروزويت ريتش سوان من الخلف، واستمر هجوم نيفيل العنيف على غريمه إلى أن تدخل عدد من الحكام وقاموا بإبعاده عن الحلبة بعد أن أظهر العنف الكبير بداخله. قابل المذيع نيفيل خلف الكواليس وسأله عن سبب هجومه على سوان وأجاب مهاجما الجماهير الأمريكية والمذيع نفسه وقال إنه سيثبت للجميع ولكل من قلّل من شأنه أنه الملك الحقيقي لقسم الكروزويت.

دخل ثلاث فريق نيوداي إلى الحلبة بطريقتهم المعتادة وبدأ اكزافيير وودز الحديث عن المعركة الملكية في روبال رامبل 2017، وأخذ كوفي كينجستون يعدد أسماء المشاركين بها من الأساطير مثل أندرتيكر وبيل جولدبيرغ وبروك ليسنر، وقال إن أهم المشاركين بها هم أفضل أبطال الزوجي في التاريخ فريق نيوداي، وتحدث الثلاثة عن فوزهم وتصدرهم للحدث الرئيسي في الرسلمينيا.

قاطع النجم تايتوس أونيل حديث فريق نيوداي ودخل إلى الحلبة وقال إنه لا يرغب هذه المرة بالانضمام للفريق، لكنّه يرغب باستبدالهم في المعركة الملكية، وبعد أن تبادل السخرية مع الثلاثي عرض التحدي على الفريق، وبشرط أن يدخل المعركة بدلا منهم في حال تمكنه من الفوز على بيغ إي، سخر الأخير من طلبه ووافق مشترطا ألّا يحاول أونيل التواصل معهم مرة أخرى بأي طريقة كانت.

النزال الخامس
بيج إي -يهزم- تايتوس أونيل

دخلت بطلة سيدات الرو تشارلوت فلير إلى الحلبة وأخذت تتحدث إنجازاتها في العروض الكبرى وصفاتها المميزة عن غيرها، وقارنت نفسها بمنافستها بايلي التي قالت إنها تشبه الجماهير كثيرا وأنهم يشجعونها لذلك السبب، ولأنها عادية تماما ولا شيء مميز بها، وأخذت تستعرض بعض الصور التي جمعت بايلي بجون سينا وعدد من الأساطير عندما كانت مجرد مشجعة بسيطة.

وعادت تشارلوت للمقارنة بينها وبين بايلي وأنها تتدرب لساعات طويلة أسبوعيا ومنذ سنوات، لكن منافستها كانت تكتب في دفتر مذكراتها خلال ذلك الوقت وعرضت صورا لتلك الأوراق وأخذت تحاول قراءة ما هو مكتوب بسخرة، كما عرضت فيديو قديم لبايلي من العام 2007 وهي تتحدث عن أحلامها وتبكي على بجانب إحدى الحلبات.

استمرت تشارلوت بالسخرية من بايلي وتذكر الجماهير بأنها سليلة عائلة فلير وأنها ابنة المصارعة منذ طفولتها، دخلت بايلي إلى الحلبة مما دفع البطلة للانسحاب، وتحدث عن السياسة التي تحاول تشارلوت العمل بها، لكنها قالت إنها فخورة بعشقها للمصارعة وWWE منذ سنوات، وأنها ليست مثلها ابنة الأسطوري الذي تمكن من اضافتها للمصارعة من خلال مكالمة هاتفية.

قاطعت تشارلوت حديث منافستها وقالت إن عليها أن تفهم كونها مجرد مشجعة عادية مثل باقي الجماهير وأنها لا تنتمي لعالم المصارعة مثلها، لكن بايلي ردت بشكل عاطفي وأخذت تتحدث عن ذكرياتها مع والدها الذي كان لا يملك المال لاصطحابها للعروض مثلما كان يفعل ريك فلير، وأنها كانت تجلس في أماكن بعيدة في الصالة وتشاهد النجوم بحجم النملة، لكنّها وعدت والدها حينها بأنها ستكون داخل تلك الحلبة يوما من الأيام، وأخذت تتوعد تشارلوت بالهزيمة في رويال رامبل وتسخر منها بكلمات منمقة.

ظهر الوحش برون سترومان يستعد للمواجهة خلف الكواليس قبل أن ينضم له شريكاه في هذا العرض كريس جيريكو وكيفين أوينز، وأخذا يتحدثان معه حول ما يجب أن يفعله معهما للإطاحة بسيث رولينز ورومان رينز، لكن سترومان أسكتهما وقال إن عليهما العلم بأنه يفعل ما يشاء بالطريقة التي رغب بها بأي وقت يختاره، وأنه سيقصي الجميع في رويال رامبل ويحسم المعركة ويتوجه للرسلمينيا لانتزاع لقب WWE العالمي.

النزال السادس
سيدريك أليكساندر -يهزم- براين كيندريك

أعيدت لقطات من هجوم النجمة نيا جاكس على ساشا بانكس في الحلبة قبل انطلاق عرض الرو وأجرى المذيع مقابلة معها خلف الكواليس، وسخرت جاكس من تسمية منافستها بلقب الزعيم، وقالت إنها مجرد فتاة تحاول أن تظهر نفسها بصورة قوية، وأضافت أنها الآن أطاحت بذلك الزعيم، وأن الجميع الآن يتحدثون عن المرأة التي تستحق ذلك وقصدت نفسها.

أجرى المذيع مقابلة خلف الكواليس مع النجمة أليشا فوكس خلف الكواليس حول ما حدث بينها وبين سيدريك أليكساندر ورفضه للعلاقة معها، غضبت فوكس من سؤال المذيع وأخذت تصرخ قبل أن تعود لطبيعتها وشخصيتها اللطيفة وقالت إنه ذاهبة بكل تأكيد للحديث معه. أعلن بعد ذلك المذيع مايكل كول عن تكريم الأسطورة كيرت انجل في قاعة المشاهير، وتم عرض فيديو يتحدث عن إنجازته في عالم المصارعة الأولمبية والترفيهية.

دخل أطراف المواجهة الرئيسية في هذا العرض إلى الحلبة وقبل أن تنطلق المواجهة بشكل رسمي اشتبك كل واحد منهم مع غريمه وحاول سامي زين الإطاحة بالعملاق لكنه فشل بعد أن رماه خارج الحلبة، واستمر العراك حتى أخرج برون سترومان سيث رولينز ورومان رينز من الحلبة على طريقة المعركة الملكية وصراخ بأعلى صوته أمام الجماهير.

النزال السابع
فريق برون سترومان وجيريكو وأوينز -يهزم- فريق رومان رينز ورولينز وسامي زين

قدّم المصارعين الستة مواجهة نارية أشعلت الجماهير منذ بدايتها وحتى النهاية، وكان النجم سامي زين قريبا من حسمها لمصلحة فريق من خلال تثبيته لبرون سترومان، لكن ما حدث كان العكس تماما، ولم يكتفي الوحش بتثبته لزين وأراد تحطيمه فوق طاولة المعلقين عند مدخل الصالة، لكن سيث رولينز ورومان رينز أنقذاه من ذلك الموقف الصعب.

وتمكن كلاهما من السيطرة عليه والإطاحة بيه بضربة كرسي حديدي من سيث رولينز وسبير من رومان رينز، وعندما استعد النجمان لتحطيمه تدخل كيفين أوينز وكريس جيريكو وأنقذاه من خلال هجوم عنيف عليهما أيضا، وانتهى المشهد بسيطرة كيفين أوينز وإطاحته برينز فوق طاولة المعلقين التي تحطمت بجسده، بعد استخدامه للكرسي الحديدي ومشهد مثير للغاية.

انتهت نتائج عرض الرو والأحداث بالكامل