تقرير أحداث ونتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 20.06.2017 الكامل والحصري

تقرير أحداث ونتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 20.06.2017 الكامل والحصري

الكاتب Yousef Abuseifin بتاريخ 20 يونيو,2017


نتائج عرض الرو الأخير بتاريخ 20.06.2017 وتقرير الأحداث بالتفصيل

افتتح النجم رومان رينز أحداث عرض الرو بدخوله إلى الصالة وسط صيحات مختلطة من الجماهير التي استهجنه بعضها وقام الكثير منهم بالهتاف له، دار رينز داخل الحلبة قبل أن يبدأ حديثه قائلا إن البعض ربما لن يحبوا ما سيقوله واخرون سيعجبهم، وقال إنه لا يخسر في المواجهات الفردية وطلب منهم سؤال نجوم مميزين مثل براي وايت وفين بالور وسيث رولينز.

تحدث رينز عن إنجازه الكبير بتصدّر الأحداث الرئيسية في مهرجان الرسلمينيا للأعوام الثلاثة الماضية على التوالي، والتي كان اخرها فوزه على أندرتيكر ودفعه للاعتزال، وأكد أنه يحترم “الرجل الميت” كثيرا وأنه هو الاخر يحترمه لأنه كان اخر من فاز عليه، وتحدث كذلك عن أحقيته بالمنافسة على لقب WWE العالمي وأنه لا يكترث لأمر ساموا جو أو بروك ليسنر والفائز منهما في كرات النار العظيمة، لأنه سيكون من ينافس على اللقب بعد ذلك.

دفع ذلك الحديث “المدمّر” ساموا جو للدخول إلى الحلبة للرد عليه وتحدث عن عدم ذكره لاسمه من بين المصارعين الذين واجههم لسبب بسيط، وذلك لأنه لم يتمكن من الفوز عليه سابقا على الإطلاق على حد قوله، وأبدى جو ثقة كبيرة بنفسه وقال إنه من استحق الفرصة المؤكدة للمنافسة على لقب WWE العالمي وأنه سيكون البطل القادم.

وجاء رد رومان رينز ساخرا من ساموا جو وقلّل من شأنه عندما قال إنها لا يستحق استخدام اسمه الأول الذي يشير لقبيلته الكبير وأن يجب أن يكون جو فقط، أغاظ ذلك الرد المصارع العنف ودفعه للهجوم على رينز بقوة كبيرة داخل وخارج الحلبة، لكنّ خصمه كان قادرا على التعامل معه والسيطرة على الموقف ودفعه للانسحاب في نهاية المطاف، ودفع ذلك العراك المدير العام كيرت انجل لتنظيم مواجهة بينهما في هذا العرض.

النزال الأول
فريق جيف ومات هاردي -يهزم- فريق لوك غالوز وكارل أندرسون

ظهر النجم المخضرم جولدست على الشاشة الكبيرة في فيديو جديد ضمن سيناريو مؤسسة الانتاج الخاصة به “شاترد برودكشن” وتحدث عن زيارته لمدينة الملائكة وأنه لن يجذب سوى الأفضل، ووجّه دعوة رسمية لشريكه السابق ار تروث لحضور العرض الأول الذي سيقدمه من شركته، وتوعده بتجربة لم يشاهدها من قبل.

طلبت مذيعة الحلبة من الجماهير الترحيب بالنجم إلياس سامسون الذي تواجد في الحلبة وتحدث مع الجماهير محاولا استفزازهم بتقديم نفسه والموسيقى التي يعزفها، وما إن بدأ بالعزف على آلة الجيتار خاصته حتى عاد لضبط أوتارها وطلب من الجماهير الاسترخاء بشكل تام وأن يجعلوا موسيقاه تتغلل بداخلهم لتشفي روحهم.

قاطع النجم فين بالور ذلك المشهد بدخوله إلى الصالة والحلبة وسط ترحيب كبير من الجماهير، وهو ما دفع إلياس سامسون للانسحاب منها بهدوء ودون عراك، واكتفى بتبادل النظرات الحادة مع بالور الذي كان متأهبا لأي هجوم مباغت من سامسون الذي استمر بانسحابه الهادئ رغم انزعاجه بصورة واضحة من تصرّفه.

النزال الثاني
فين بالور -يهزم- بو دالاس

احتفل فين بالور على طريقته الخاصة مع الجماهير، وعلّق فريق المذيعين على أحداث المواجهة الشيّقة قبل أن تظهر علامات الارتباك على وجه المذيع كوري جريفز الذي غادر الصالة وعاد إلى خلف الكواليس بعد أن تم استدعاؤه، ثم انتقل مايكل كول للحديث عن لعبة المصارعة القادة التي سيتصدّرها النجم سيث رولينز وعرض الفيديو الترويجي الأول لها.

ظهر المدير العام كيرت انجل يتحدث بالهاتف عن أحداث موني ان ذا بانك 2017 وقال إنها كانت مجنونة، ثم انضم له المذيع كوري جريفز وأظهر أسفه على ما حدث وأكد له استقباله للرسالة ذاتها على هاتفه، ثم تحدث انجل مع بيج كاس وإنزو أموري وسأله عن سبب سخريته من المقاتل كونور مكغريغور بتغريدة من حسابه على تويتر، لكنّه كاس عبّر عن انزعاجه من عدم اهتمامه بمن هاجمه سابقا واهتمامه بتغريدة وطلب منه اتخاذ خطوات جدية تجاه الأمر.

دخل النجم سيث رولينز إلى الحلبة وعبّر عن سعادته بالانضمام إلى قائمة طويلة من أساطير المصارعة والرياضة مثل مايكل جوردان، وذلك من خلال تصدّره لغلاف لعبة المصارعة الشهيرة في إصدارها القادم لعام 2018، وشكر الجماهير بعد هتافها له بأنه يستحق ذلك التكريم وقال إنهم كانوا السبب بعودته بعد أن دعموه مرّة أخرى وأكد أن الإنجاز يعود لهم أيضا مثله تماما.

وتحدث سيث رولينز بعد ذلك عن الأمل الذي يعيشه الجميع والذي يدفعهم للبحث وراء مستقبل أفضل، وقال إنه سيقطع عهدا على نفسه أمامهم جميعا، لكنّ ظهور النجم الغامض براي وايت على الشاشة الكبيرة منعه من ذلك عندما أخذ يفنّد حديث رولينز قائلا إنه ليس ذلك الرجل الذي يتحدث عنه وأن لن يكون قادرا على تحقيق أي شيء.

بدوره رد رولينز إنه ربما ليس الرجل الذي يتحدث عنه براي وايت، لكنّه “الرجل” الحقيقي الذي جلد الملك تربل اتش في الرسلمينيا 33 واستعاد كل شيء، وأضاف أن وايت ربما يعتبر نفسه إله في عالمه الخاص، لكنّه لا يراه سوى شخصا جبانا في عالم سيث رولينز، ضحك وايت من حديث سيث قبل أن يظهر غضبه ويدخل إلى الصالة وسط الظلام المعتاد، وفوجئ بقفزة من رولينز من أعلى زاوية الحلبة أطاحت به على الأرض ثم غادر الصالة بعد ذلك.

قابلت المذيعة داشا النجم فين بالور خلف الكواليس وقالت إن الجميع متشوّق لمعرفة ما هي المرحلة القادمة بالنسبة له، وقال بالور إن ما حدث في اكستريم رولز وعدم حصوله على فرصة المنافسة على اللقب كانت مخيبة لأمله، وتحدث عن مطاردته للقب مرّة أخرى، وقبل أن ينهي بالور المقابلة تعرّض لهجوم من ألياس سامسون الذي هدده من مغبة مقاطعته في الحلبة مرّة أخرى.

قاطع النجم الطريف تايتوس أونيل المواجهة التالية قبل انطلاقها بصورة رسمية وطلب منهم التوقف لأنها لن تنطلق قبل تقديمها بطريقة مناسبة أمام الجميع، وقدّم أونيل تي جي بيركنز بطريقة عادية وأنه أول أبطال الكروزرويت، بينما عرّف نجمه المنضم لعلامته التجارية أكيرا توزاوا بأنه سيكون بطل قسم الكروزرويت القادم وأخذ يصرخ مثله لتحميس الجماهير.

النزال الثالث
أكيرا توزاوا -يهزم- تي جي بي

شاهد بطل الكروزرويت نيفيل المواجهة من طاولة المعلقين وغضب من دخول تايتوس أونيل إلى الحلبة للاحتفال بانتصار أكيرا توزاوا على خصمه، وطلب منه الانتباه لكلماته لأنه يلعب بالنار بتهديده لملك الكروزرويت، لكن رد أونيل جاء قويا وصارما وتعهد لنيفيل بأن مصارعه توزاوا سيكون البطل القادم بعده.

ظهر النجم ار تروث من خلال فيديو رد به على شريكه وصديقه السابق جولدست وأكد له أن انطلاقة فيلمه لن تحدث أبدا، وأن يد “الحقيقة” ستحطّم كل آماله. ظهر النجم كيرتس اكسل يحاول التخفيف عن بو دالاس بسبب غضبه من الهزيمة التي تعرّض لها أمام فين بالور، وذلك قبل أن يدخل عليهما ذا ميز الذي مدّ لهما يده من أجل نقلهما من عالم الفشل إلى النجاح، وأن يجعلهما نجوما في عرض الرو مثلما فعل في فيلمه الأخير لهما.

أجرت المذيعة داشا مقابلة مع النجم الكبير ساموا جو خلف الكواليس وسألته عن المواجهة التي سيخوضها أمام رومان رينز في الحدث الأبرز لهذا العرض، وذكرها جو بتفوقه وفوزه عليه عندما واجهه في الرو قبل أربعة أسابيع وعرض مشاهد لذلك النزال، وتعهد جو بتلقين رينز درسا جديدا وأن يعلّمه كيف ينطق اسمه كاملا.

النزال الرابع
ساموا جو -يهزم- رومان رينز

استفاد “المدمّر” ساموا جو من تشتت انتباه رومان رينز الذي كان متفوقا في تلك المواجهة، وذلك عندما ظهرت سيارة إسعاف تدخل إلى الموقف السيارات على الشاشة الكبيرة، وخرج منها الوحش العنيف برون سترومان، وهو ما أتاح لجو تنفيذ حركة الإخضاع الخاصة به والتي أفقد رينز وعيه تماما وتسببت بخسارته.

دخل الوحش سترومان إلى الحلبة بعد عودته المفاجئة وقوبل بترحيب كبير من الجماهير وأخذ يحدّق بخصمه رومان رينز الذي كان منهكا على الأرض، التقط سترومان الميكرفون وقال إنه لم ينسى ما حدث بينهما مطلقا، وبعد ضربه له بطريقة مؤلمة تحداه في مواجهة مفتوحة بعد أن ضرفه في عرض كرات النار العظيمة 2017 إن كان يظن نفسه رجلا بمعنى الكلمة.

دخل بطل القارّات ذا ميز إلى الحلبة وأعيدت أثناء ذلك لقطات ممّا حدث بينه وبين زوجته ماريس قبل أسبوعين عندما أغضبها بتحطيم هديتها التي الضخمة التي ظنّ أن غريمه دين أمبروز بداخلها، بالإضافة لدفعه لها من أعلى الحلبة الأسبوع الماضي والهجوم الذي تعرّض له من أمبروز الذي ارتدى ملابس الدب.

طلب ذا ميز من الجماهير بعد ذلك الترحيب بزوجته ماريس وكان قد حضّر لها هدية ضخمة وسط الحلبة واثنان من الدببة الذين حملا لافتات كتب عليها “أنا آسف وأرجوكي سامحيني”، وقدّم ميز بعد ذلك اعتذاره أمام الجماهير على تحطيمه للساعة الكبيرة الخاصة بجدّها، وأكد لها أن ضربه لها في الرو الماضي كان عن طريق الخطأ.

وقدّم ميز الهدية لزوجته وطلب من الجماهير الهتاف معه لتحفيزها على فتح الهدية، وتبين أنها الساعة الكبير وقال إنه أصلحها بنفسه وأعاد تلميعها لتبدو رائعة تماما مثلها، وأخذ ذا ميز يغازل زوجته ويخبرها بأن حزام القارّات هو طفلهما الصغير، وطلب منها أن تسامحه على كل تلك الأخطاء، وكانت ماريس على وشك تقبيله لتعلن عن نسيانها لما حدث.

إلّا أن ظهور النجم “المجنون” دين أمبروز أفسد الموقف بظهوره في الصالة متوجها إلى الحلبة، تراجعت ماريس بسبب خوفها من أمبروز واصطدمت بميز الذي كان خلفها، وهو ما تسبب بتطاير المشروب الذي قدّمه لها على وجهها، وأراد بطل القارّات الانتقام والهجوم على غريمه الذي هرب ليصطدم بالساعة الكبيرة ويحطّمها مرّة أخرى.

غضبت ماريس بشدّة هذه المرّة وأخذت تصرخ بوجه زوجها ودفعته بقوة لتبعده عنها قبل أن تغادر الحلبة، حاول ذا ميز الهجوم على دين أمبروز الذي كان له بالمرصاد ودفعه خارج الحلبة، وتعرّض أمبروز بعد ذلك لهجوم من الدببة التي كانت في الحلبة، وتبين أنهما كيرتس اكسل وبو دالاس اللذان أتاحا لميز تنفيذ ضربته القاضية على غريمه.

النزال الخامس
فريق شيمس وسيزارو -يهزم- فريق تايتوس أونيل وأبولو كروز

تم استعراض فيديو ترويجي خاص للمواجهة المرتقبة بين المدمر سامو جو وخصمه الوحش البشري بروك ليسنر في عرض كرات النار العظيمة، وتخلله مشاهد لتصريحات متبادلة لكلا النجمين حول ما سيفعله كل واحد منهما بالاخر، ومشاهد أخرى للمعركة النارية التي دارت بينهما في عرض الرو الماضي، وتم الإعلان عن مشاركة ليسنر في الرو القادم.

النزال السادس
ساشا بانكس -تهزم- نيا جاكس

انتهت المواجهة بقرار من الحكم بسب دخول أليكسا بليس إلى الحلبة هاربة من النجمة إيما التي طاردتها بعدما كانت تجلس مع طاقم المذيعين، حاولت إيما الهجوم على نايا جاكس لكنّ سرعان ما انقلبت الأمور على ساشا بانكس التي تعرّضت لهجوم عنيف قبل أن تتدخل دانا بروك وميكي جيمس وبايلي التي عدّلت الكفّة وساهمت في سيطرة المحبوبات على الحلبة وطرد المكروهات منها.

دخل المدير العام للعرض كيرت انجل إلى الحلبة وحظي بترحيب كبير من الجماهير وتحدث عن الهجوم الذي تعرّض له كل من إنزو أموري وبيج كاس خلال الأسابيع الماضية، وقال إن من نفّذ الهجوم لم يأخذ بعين الاعتبار سلامة المصارعين في الاتحاد، وطلب انجل منهما الدخول إلى جانبه في الحلبة وهو ما حدث على طريقتهما المعتادة.

وبدأ كاس الحديث قائلا إنهما سيطاردان من هاجمهما مهما كلّف الثمن، وقال انجل إنه تحدث لجميع المشتبه بهم بتنفيذ تلك الهجمات، وطلب من داش وايلدر وسكوت داوسون فريق ذا ريفيفال الدخول إلى الحلبة أيضا، وأضاف أن المشبته به أيضا هو نجم يعرفه منذ فترة طويلة للغاية وطلب منه الانضمام للجميع، وتحدث له انجل قائلا إن بيغ كاس اتهمه بسبب أن الضربة كانت قوية للغاية على رأسه من الخلف.

صمت بيغ شو كثيرا قبل أن يطلب منه انجل الحديث وقال إنه سيكرر ما قاله مرّة أخرى وأنه لو أراد الهجوم عليه لكان وقف أمامه وجها لوجه وحطّم فمه الذي يثرثر كثيرا، وعبّر شو عن انزعاجه من اتهام انجل له رغم العلاقة القوية بينهما والأيام التي يقضيها معه على الطريق من أجل تقديم العروض وقال إن الأمر كذلك فإنه غير مهتم بالتواجد في العرض الذي يديره.

غادر بيغ شو الحلبة غاضبا وقال بيغ كاس إن الفريق الطبي الذي عاينه بعد الهجوم قال إن أثر الضربة كان يعادل حجم مضرب بيسبول وأن هناك شخصا واحدا تعادل يده ذلك الحجم في WWE، طلب انجل من كاس التزام الهدوء قليلا وانتقل للحديث مع داوسون ووايلدر اللذان أنكرا أي صلة لهما بتلك الهجمات التي حصلت.

تدخل المذيع كوري جريفز وقال إنه يعرف بعض التفاصيل المهمة عن هذه القضية، وأنه تمكن من الحصول على بعض مقاطع كاميرات المراقبة خلف كواليس الرو الماضي، وعرض جريفز تلك المشاهد التي أظهرت أن بيغ كاس نفسه كان من اختلق أمر الهجوم عليه وأنه كان يكذب بشأن ذلك، وأنه أيضا من هاجم شريكه إنزو أموري.

لم يجد كاس مهربا سوى الاعتراف حقيقة الأمر وما فعله وأن كل ما قاله كوري جريفز كان صحيحا وأنه من هاجم إنزو أموري، وقال كاس إنه سئم من كل التضيحات التي قدّمها لإنزو أموري ودفاعه عنه بشكل مستمر أمام كل من يكرونها خلف الكواليس، وأنه كان السبب الرئيسي في عدم حصوله على أي بطولة في WWE منذ أن كان شريكا له في NXT.

وقال بيغ كاس أيضا إنه يستحق مكانة أكبر وأعلى وأن ينافس على لقب WWE لكن شراكته البائسة منعته من كل تلك الإنجازات التي كان يصبو لتحقيقها، أصيب إنزو أموري بالذهول والصدمة الشديدة بسبب كل ما قاله شريكه ولم يستطع نطق أي كلمة، وباغته كاس بركلة عنيفة على وجهه أطاحت به فوق أرض الحلبة، ومنعه كيرت انجل من مواصلة هجومه ودفعه لمغادرة الحلبة، وانتهى المشهد على وقوفه عند المدخل يحدق بشريكه الذي كان طريح الأرض إلى جانب انجل الذي حاول مساعدته.

انتهت نتائج عرض الرو الأخير والأحداث بالكامل