فكرة مجنونة | نريد سي ام بانك مديرا لعرض الرو!

فكرة مجنونة | نريد سي ام بانك مديرا لعرض الرو!

الكاتب رامي علي بتاريخ 14 أكتوبر,2013


فكرة مجنونة | نريد سي ام بانك مديرا لعرض الرو!


غابت الإثارة عن عروض المصارعة منذ فترة طويلة، وغاب معها هوسنا وجنوننا بها منذ ذلك الحين، إلى أن أعادت يمين بيغ شو كل ذلك بلكمة واحدة على وجه تربل اتش الذي كان بنظري سببا رئيسيا في الملل الذي حصل بسبب عدم نضجه الإداري.

ولن نخوض بملل تربل اتش كثيرا وسنبقى مع الأفكار المجنونة التي أحياها بداخلنا بيغ شو بعد الرو الأخير، فقد لفت نظرنا بقوة افتقار WWE لشخص يحملها على كتفيه بعد غياب جون سينا عن الأحداث.

ولا أقولها متحيزا لـ جون سينا فأنا لست من عشاقه ولا أكرهه بنفس الوقت، لكن هذا هو الواقع في ظل غياب آخر الأساطير الحية أندرتيكر عن العروض واقترابه من الإعتزال، ومع استمرار تجاهل نجوم كبار مثل هنري وبيغ شو والوحش كين وأخيرا راندي أورتن الذي نسيت الجماهير أنه نجم كبيرا بعدما حرق ماكمان وتربل اتش لمعانه بتعنتهم الإداري.

ومن جهة أخرى لم ينجح أي مصارع في حمل WWE وإنقاذها من تدني المشاهدات عندما غاب جون سينا العام الماضي مثلما فعل سي ام بانك، نعم يا سادة إنه سي ام بانك وأبني كلامي هنا من واقع الأرقام والإحصائيات التي بقيت ثابتة ومرتفعة آنذاك.

حيث يمتلك سي ام بانك شخصية مميزة عن كل مصارعي WWE حاليا، خصوصا أنه صاحب الشخصية المتمردة التي أحبتها الجماهير كثيرا مثلما أحبت ستيف أوستن، كيف لا وهما الوحيدان في التاريخ اللذان أجبرا WWE على قبول شروطهم الخاصة من أجل تمديد عقودهم.

جنون سي ام بانك وصراحته المفرطة جعلت منه شخصية فريدة وهو الوحيد القادر على الوقوف أمام جبروت عائلة ماكمان الذي يمثله تربل اتش وستيفاني حاليا، وفكرتي جاءت مبنية على عدم قدرة براين على تأدية ذلك الدور والتصدي لسلطة هنتر وزوجته المفرطة.

فأنا متأكد تماما أن سي ام بانك سيكون ذلك الشخص القادر على تعويض النقص وإعادة الهيبة لمنصب مدير عرض الرو الذي افتقدناه تماما في الفترة الأخيرة بعد تعيين اي جي وفيكي غيريرو وأخيرا قليل الخبرة المهزوز براد مادوكس ومنذ غياب جون لورينايتس.

إذ سيرفض سي ام بانك بشخصيته الثورية أن يتدخل أحد بإدارة عرضه حتى وإن كان فينس ماكمان نفسه، وسيعود بنا لأجمل الفترات التي عاشتها حلبات المصارعة عندما كان الخلاف مشتعلا بين ماكمان وأوستن. 

وفي النهاية تبقى هذه فكرة مجنونة قد تعجب بعضكم ويكرهها بعضكم ولم تخطر ببالي بناءا على تحيز لأحد، لكنني أشعر أن هذه الفكرة ستخلق الكثير من التجديد وتبدد كثيرا من ملل التكرار الذي عشناه مؤخرا.

فكرة| يوسف أبو سيفين
للتواصل عبر تويتر
Follow @abuseifin

تابع صفحتنا الرسمية على الفيسبوك وتويتر: