من الألف إلى الياء| التحليل الكامل لعرض الرو الأخير

من الألف إلى الياء| التحليل الكامل لعرض الرو الأخير

الكاتب Yousef Abuseifin بتاريخ 8 سبتمبر,2015


من الألف إلى الياء| التحليل الكامل لعرض الرو الأخير

بدأت WWE بوضع البصمات الأساسية الخاصة بعرض ليلة الأبطال 2015 من خلال عروض الرو المتتالية، وتحديدا عرض الرو الأخير الذي شهد تطورات كثيرة بخصوص العرض الكبير القادم، بالإضافة لبعض اللمسات الواضحة على التحديات التالية لحاملي الألقاب، ونستعرض معا أبرز الاحداث وتداعياتها من خلال هذه الفقرة.

المشهد الأول: سيث وستينج والسلطة تستمر في “التأديب” وحقيبة شيمس الذهبية

قدّم سيث رولينز حوار جيدا للجماهير مؤكدا على الموهبة الكبيرة التي يتمتع بها، دون إضافة أي شيء جديد لحوراته السابقة منذ ظهور تمثاله البرونزي، لكن الإضافة المميزة لهذا المشهد كانت من خلال ظهور ستينج خلف الكواليس لإغاظة رولينز.

ذلك إلى جانب الحديث المباشر من المصارع شيمس الذي دخل بصحبة حقيبته الذهبية، تلك التي يعرف رولينز فائدتها وخطورتها لأنه كان أول من استخدمها، وهنا جد رولينز نفسه امام ثلاث مواجهات في عرض ليلة الأبطال في حال تمكن من الحفاظ على ألقابه، وقد كسرت روتين السيناريو الخاص ببطولة WWE للوزن الثقيل.

كما أضافت عودة تربل الذي قام بإيصال رسالة واضحة المعالم من خلال “قرصة أذن” كما يقال لسيث رولينز، لتذكيره بأن السلطة كانت العامل الأبرز في صعوده إلى القمة، وأنهما قادرين على وضعه في مواقف صعبة إن رغبوا في ذلك، وتجسد الأمر من خلال إقحامه بمواجهتين في العرض.

التقييم العام للمشهد: جيد جدا – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: /

المشهد الثاني: ساشا بانك ضد بايج

أظهرت هذه المواجهة أن عودة قسم السيدات إلى تألقه السابق لن تكون إلّا من خلال الجيل الشاب من الفتيات الذي يقدم أداءً يستحق الاحترام مثلما أكدت بايج وساشا بانك من خلال الأداء المميز الذي تم تقديمه، كما حمل المشهد تلميحا لاحتمال عودة بايج لشخصيتها المكروهة للتخلص من الإحباط الذي يبدو أن فريق الإبداع أصر على إظهارها به بعد الخسارة.

التقييم العام للمشهد: جيد جدا – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 8/10

المشهد الثالث: عودة دين أمبروز ورومان رينز للفوز وخصم رايباك المحتمل

هدف الجزء الأول من هذا المشهد لإعادة الهيبة لفريق دين أمبروز ورمان رينز بعد معاناتهما أمام عائلة الوايت من خلال فوزهما على فريق ذا أسينش فيكتور وكونور، أما الجزء الثاني الذي شهد ظهور رايباك وتلاسنه مع كيفين أوينز، فقد ألمح بقوة إلى أن خصم رايباك القادم ومنافسه على بطولة القارّات سيكون أوينز الذي يستحق دفعة كبيرة بعد استمراره في تقديم أداء رائع يستحق الاحترام.

لتقييم العام للمشهد: جيد – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 7/10

المشهد الرابع:سيث رولينز ضد رايباك بنكهة ستينج وخطوة مهمة أمام قسم الزوجي

قدّم سيث رولينز ورايباك مواجهة قوية نالت استحسان الجماهير، كانت النكهة الخاصة للجزء الاول من المشهد من صناعة الأسطورة ستينج، الذي ظهر بشكل طريف وبدأ التلميح لعودة شخصية “الجوكر” التي تظهر بشكل مفاجئ ومجنون لتعذيب خصومها.

ومن جهة أخرى فإن الإعلان عن دخول فريق ذا دادلي بويز إلى دائرة المنافسة على اللقب بحضور اثنان من أساطير الفريق هما كريستيان وإيدج كان مؤشرا جيدا على عودة الهيبة تدريجيا للقب بطولة الزوجي من خلال ديفون وبوبا راي دادلي لاعتبارهما أفضل مثال للمصارعين في القسم على معنى العمل كفريق.

ومن الأمور التي تجدر الإشادة بها في هذ المشهد هو استخفاف فريق نيوداي بسيث رولينز بطريقة كوميدية، بالإضافة لهروبه من مواجهة إيدج الذي كان ضحية له في سيناريو عودة السلطة.

لتقييم العام للمشهد: جيد جدا – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 7/10

المشهد الخامس: عداوة دولف زيجلر وروسيف

غريب إصرار فريق الإبداع وحرصهم الشديد على الاستمرار في سيناريو عداوة روسيف ودولف زيجلر رغم الضعف الواضح في حياكته، فضيحة بلا معنى وغير مبررة سبقت غياب لانا بسبب الإصابة، وهي التي تعتبر الحجر الأساسي في هذه العداوة، فكم كان من الأفضل لو دخل روسيف في عداوة مع العملاق بيج شو الذي يقدّم أفضل مستوياته، وأن يدخل زيجلر في سيناريو بطولة القارّات ضد رايباك وكيفين أوينز.

لتقييم العام للمشهد: ضعيف – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: /

المشهد السادس: شيمس ضد راندي أورتن وهجوم براي وايت ووحشه الجديد

مواجهة قوية عنيفة وأداء ممتاز من كلا المصارعين لا تعليق عليها لعدم وجود سيناريو خاص بها، أما الجزء المهم في هذا المشهد هو هجوم براي وايت ولوك هاربر والوحش برون سترومان على راندي أورتن بعد ظهوره مع دين أمبروز ورومان رينز خلف الكواليس قبل انطلاق مواجهته ضد شيمس.

ويحمل هذا الهجوم في ثناياه احتمالين بخصوص راندي أورتن، الأول بأن هذا الهجوم لا علاقة له بأمبروز ورينز وأنه جاء للتمهيد لغياب أورتن عن الحلبات بسبب الإصابة، إلّا أن عدم إعلان WWE عن إصابته يضعف هذا الاحتمال.

أما الإحتمال الثاني فهو للتمهيد بأن راندي أورتن هو المصارع الثالث الذي سيقف إلى جانب دين أمبروز ورمان رينز في عداوتهما مع عائلة الوايت، وهو أمر لا زال محتملا بقوة بعد أن أصبح لأورتن ثأر كبير عند براي وايت وفريقه.

لتقييم العام للمشهد: جيد جدا – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 8/10

المشهد السابع: انقلاب لوس متادورس وإبداع الدادليز

يبدو أن ما تناقلته الأخبار حول تغيير جذري قادم لفريق لوس متادورس كان صحيحا، وذلك من خلال انقلابهم على صديقهم “الثور الصغير” إل توريتو بعد المواجهة التي قدّم بها فريق ذا دادلي بويز درسا جديدا للمصارعين في العمل الجماعي.

لتقييم العام للمشهد: جيد – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 7/10

المشهد الثامن: سيزارو وذا ميز وقبضة بيج شو واستمرار ومحاولة تشارلوت لوقف إنجاز نكي بيلا

قدّم ذا ميز وسيزارو مواجهة جيدة في الجزء الاول من المشهد انتهت بظهور بيج شو الذي يبدو أنه فتح الباب لعداوة ثلاثية بينهم بعد لكمه لسيزارو الذي سيرغب بالإنتقام، وقد تكون هذه العداوة خيارا جيدا رغم تمنياتنا بأن يحظى بيج شو وسيزارو بأدوار أكبر وأكثر أهمية.

كما أضافت المصارعة تشارلوت إثارة جديدة لثورة السيدات بإعلانها رسميا عن تقديم مواجهتها ضد نكي بيلا في عرض ليلة الأبطال 2015 لعرض الرو القادم، وذلك في محاولة منها لمنع نكي بيلا من تحقيق الإنجاز الكبير وتصدر قائمة المصارعات في مدة حملها للقب الديفاز في WWE.

لتقييم العام للمشهد: جيد جدا – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 7/10

المشهد التاسع: المواجهة السداسية وعودة ستينج “الجوكر”

لا تعليق على مستوى المواجهة السداسية في الحدث الرئيسي للعرض، حيث قدّم جون سينا وتايتوس أونيل ودارين يونج وسيث رولينز وبيج إي وكوفي كينجستون مواجهة مثيرة وسريعة على أنغام بوق اكزافير وودز الطريف، ومن جديد تسبب ستينج بشكل مباشر بخسارة سيث رولينز الذي تعب من تدخلاته.

وظهر ستينج يلعب شخصية “الجوكر” الذي يظهر جنونه على خصومه، وتجسد ذلك من خلال تحطيمه للتمثال البرونزي الخاص بسيث رولينز الذي كافح كثيرا من أجل الحصول عليه، وأظهر ستينج ذلك الجنون بإحضاره لشاحنة النفايات التي حطمت التمثال ومغادرته معها بطريقة طريفة، وحاول رولينز إثبات صمودة وإظهار كبريائه للجماهير من خلال وقوفه على طاولة المعلقين ورفعه لحزامي WWE والولايات المتحدة أمام الجميع.

لتقييم العام للمشهد: ممتاز – التقييم العام لأداء المصارعين في الحلبة: 8/10

التقييم العام للعرض كاملا:
قدّمت WWE عرضا متوازنا وجيدا من ناحية الإثارة وشهد الكثير من التطورات على أكثر من جانب وخصوصا فيما يتعلّق بالتمهيد لعرض ليلة الأبطال 2015 القادم، واظهر فريق الإبداع تفهمهم للانتقادات التي وجهت لهم بخصوص ثورة السيدات، ورغم غياب ستينج على الحلبة والاكتفاء بظهوره من خلال فيديوهات مسجلة خلف الكواليس، إلّا أن مشاركته كانت مؤثرة وممتازة.

تحليل: يوسف أبو سيفين
للتواصل من خلال تويتر