الرسلمينيا 33: بروك ليسنر أم جولدبيرغ؟ من خرج حاملا لقب WWE العالمي؟

الرسلمينيا 33: بروك ليسنر أم جولدبيرغ؟ من خرج حاملا لقب WWE العالمي؟

الكاتب Marina Emad بتاريخ 3 أبريل، 2017


20170309_WM33_goldbergBrock--a5b69e2f72890c82db96a03502c22959

انطلقت المواجهة بسرعة كبيرة للغاية من الوحش البشري بروك ليسنر الذي فاجئ خصمه الوحش الأسطوري بيل جولدبيرغ بثلاثة ضربات جيرمان سوبلكس عنيفة، وظن الجميع أنها نهاية جولدبيرغ وأنه خصمه سينجح بالانتقام من خساراته السريعة في عرضي سيرفايفر سيريز 2016 ورويال رامبل 2017 عندما أقصاه من المنافسة في المعركة الملكية.

إلّا أن جولدبيرغ أظهر وجهه الآخر وعاد بصورة مباغتة ونفذ ضربتي سبير أنهكت خصمه الوحش البشري الذي لاذ بالفرار خارج الحلبة، لكن جولدبيرغ تبعه مرّة أخرى ونفّذ ضربة سبير مرّة أخرى عند الحاجز بجانب المعلقين الذي تحطّم تماما بسبب قوّة الضربة، وكاد أن يحصم المواجهة النارية بعد تنفيذ ضربة “جاك هامر” تملّص ليسنر من تأثيرها بصعوبة بالغة.

حاول جولدبيرغ بعد ذلك تنفيذ ضربات سبير جديدة لكن خصمه الوحش البشري كان له بالمرصاد وتجنّبها وبدأ بدوره بتنفيذ عدد من حركات الجيرمان سوبليكس المؤلمة، ورغم تبادل السيطرة بينهما إلّا أن بروك ليسنر نجح في نهاية المطاف من حسم المواجهة لمصلحته بضربة F5 ضمنت له انتزاع حزام WWE العالمي. ونذكر هنا أن هذه المواجهة النارية الرائعة استمرت لمدة أربعة دقائق ونصف من قرع الجرس للجرس.