مقال: جون سينا اتى للرو ليحرمنا من أجمل ما فيه

مقال: جون سينا اتى للرو ليحرمنا من أجمل ما فيه

الكاتب محمد بهاءالدين بتاريخ 25 أغسطس,2017


منذ ان تم الاعلان عن انتقال النجم جون سينا الى عرض الرو والجميع كانوا في حالة ترقب لما سيحدث حينها وسؤال واحد يدور في الأذهان.. من سيكون خصم جون سينا في الرو؟ وفردنا بدورنا مساحة للنقاش حول هذه النقطة في مقال عرضنا فيه جميع الاحتمالات لخصم جون سينا ورشحت برون سترومان وساموا جو، وحتى رومان رينز، الذي تعمدت ذكره في النهاية كونه كان بالنسبة لي خيار مستبعد.

فلم يجول في خاطري ابدا ان يفكر فينس ماكمان وكتاب السيناريو في جمع اثنين من اكثر المصارعين كرها بالنسبة للجمهور معا، وكان الاجدي الانتظار حتى يجد ماكمان حلا لمشكلة رومان. ولكن في النهاية أتى جون سينا وتحققت أسوأ كوابيسنا، وهي جون سينا ورومان رينز في فريق واحد، وكأن فينس ماكمان يفعل كل ما في وسعه لإغاظة الجماهير.

جون سينا نجم الشركة الأول وموهبة لا غبار عليها والجميع يطمح بالوقوف أمامه في الحلبة لصناعة إسم له أو الإستفادة من الخبرة الطويلة للنجم، لذا كان هناك العديد من الخيارات التي قد توضع أمام جون سينا في عرض الرو، الا ان ساموا جو سيظل دوما الخصم المناسب لجون سينا.

وفي المقابل كان رومان رينز أسوأ إختيار،  لا لشئ له علاقة بشخصية رومان رينز أو غيرها من الاسباب الواضحة، بل لسبب أهم كثيرا، وهو أن جون سينا بمواجهته لرومان رينز يكون قد وضع حدا لأفضل ما ظل يحدث في عرض الرو منذ وقت طويل للغاية. وهو أننا لن نرى رومان رينز وبرون سترومان مرة أخرى.

منذ أن انفصل عرص الرو وسماك داون ولكل عرض منهما القليل جدا من العداوات المميزة، ففي العرض الازرق كانت عداوة ذا ميز ودولف على حزام القارات، ونهاية عداوة راندي أورتن وبراي وايت، بينما كان في الرو هناك سيناريوهين فقط، ما كان يحدث بين كريس جيريكو وكيفين أوينز والعداوة الأهم والأفضل في السنوات القليلة الماضية بين رومان رينز وبرون سترومان.

هناك بعض السيناريوهات الاخرى التي تستحق الذكر، ولكن ما أشرنا إليه سابقا هي الأفضل، وفي رأي ان عداوة رومان وسترومان هي الأميز، كونها تجعلك تشعر وكأن الإثنين يمقتان بعضهما، خصوصا كراهية برومان لرينز، كما أن المميز في تلك العداوة هو أن الجماهير لم تشعر بالملل على الإطلاق رغم مرور عدة أشهر والاثنين يتناطحان داخل وخارج الحلبة.

الآن برون سترومان تم الدفع به لمواجهة بروك لينسر ومطاردة حزام البطولة العالمي، والنزال بينهما سيكون في عرض نوميرسي الشهر المقبل، وحتى ذلك الحين كنا نتمنى أن مرى بعض القتالات الشرسة بينه وبين رومان، وذلك حتى يستفيد برومان ويتم تلميع صورته أكثر قبل أول إختبار حقيقي له أمام ماكينة القتال بروك ليسنر.

ولكن هذا للأسف لن يحدث مع ظهور جون سينا، وسيضطر سترومان للبحث عن شخص آخر يتقاتل معه حتى موعد ظهور بروك ليسنر مرة أخرى، والاسم الاقرب حتى الآن هو كارل اندرسون، وذلك بعد أن لمح لهذه العداوة في تغريدة حديثه. فهل ستنجح هذه العداوة في جذب إنتباه الجمهور، وهل سيتمكن أندرسون من سد مكانة رومان رينز؟

لا أعتقد ذلك، فالمميز في سيناريو عداوة رومان رينز وبرون سترومان ان الجماهير كانت تستمع لتعرض رومان للضرب المبرح ولأن هناك أخيرا من تمكن من التفوق عليه آكثر من مرة.هذا بالاضافة إلى قدرة تحمل نجم فريق الدرع السابق والتي تساعد سترومان كثيرا في اظهار وحشيته حتى وإن كانت القاء كرسي ضخم في وجهه دون أي تردد.

 

كتابة : محمد بهاء الدين